معلومات المريض

 الهدف من التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي (fMRI) هو التعرّف على المناطق الدماغيّة المسؤولة عن الوظائف المختلفة وتقييم مدى سلامتها. مثلاً، لكي نكشف عن المناطق الدماغيّة المسؤولة عن الحركة نطلب من الشخص الخاضع للفحص تحريك يديه أو رجليه.

يجري فحص التصوير الوظيفي في جهاز ال-MRI، الذي يرتكز على التصوير المغناطيسي ولا يشمل التعرّض لأشعّة مؤيِّنة. بعكس فحوصات ال-MRI العاديّة التي تبيّن مبنى الدماغ، فإنّ فحص ال-fMRI يبيّن أداء الدماغ الوظيفيّ ويبحث عن المناطق التي تشترك في نشاط معيّن. لا يجري حقن مادّة مباينة في فحص ال-fMRI.

ليس هناك فحص fMRI واحد معياريّ، وتجب ملاءمة الفحص لكل مريض على حدة. يتم تصميم الفحص بحسب الوظائف التي نريد تبيينها أو بحسب المنطقة الدماغيّة المخطّط إجراء جراحة فيها. لذلك، وقبل الفحص، فإنّه غالبًا ما يتوجب تعيين موعد لعيادة ال-fMRI عن طريق عيادة طبّ الأعصاب (نويرولوجيا)- وذلك كي نتمكّن من ملاءمة الفحص لاحتياجاتك الطبّية ولقدراتك.

اللقاء التحضيريّ مهمّ بشكل خاصّ لبعض الفئات ذوات الاحتياجات الخاصّة كالأطفال مثلاً، ففي هذه الحالة يجب أن تتمّ ملاءمة الفحص لقدرات الطفل. هناك نسخ عدّة للفحص وبلغات مختلفة، ويجب إبلاغنا إذا رغبتم بإجراء الفحص بلغة غير العبريّة.

نجاح هذا الفحص منوط بتعاونك. خلال القسم الوظيفيّ من الفحص سوف يُطلب منك تنفيذ مهامّ مختلفة بغرض تفعيل وظائف دماغيّة مختلفة. مثلاً، كي نبيّن المناطق المسؤولة عن الحركة نطلب منك أن تحرّك اليدين أو الرجلين، كي نبيّن المناطق المرتبطة بالبصر نعرض لك صورًا ومنبّهات بصريّة أخرى، كي نحفّز النظام الدماغيّ المسؤول عن معالجة وإنتاج اللغة نطلب منك أن تفكّر في كلمات وجُمل.

قبل الدخول إلى ال-MRI نشرح لك المهامّ المختلفة التي سيُطلب منك القيام بها ومهم جدًّا أن تحاول القيام بها بدقّة وفق الشرح السابق.

يستغرق الفحص بين 40 دقيقة إلى ساعة ونصف بحسب الحاجة. بالإضافة إلى الفحوصات الوظيفيّة سوف نُجري أيضًا فحوصات بنيويّة. طيلة الفحص ستكون تحت أنظارنا وسوف نحافظ على التحدّث إليك وتذكيرك بما ينتظرك في الفحص القادم.

كما هو الأمر في فحوصات ال-MRI الأخرى مهم جدًّا ألامتناع عن التحرّك طيلة الفحص. التحرّك يشوّش النتائج ويؤثّر سلبًا على قدرتنا على الوصول إلى استنتاجات موثوقة.

مهم أن تأتوا إلى الفحص متيقّظين وجاهزين للمكوث الطويل داخل ال-MRI. إذا كنتم تستعملون العدسات اللاصقة فأحضروها معكم للفحص.

معالجة النتائج هي عمليّة مركّبة وتستغرق بضعة أيّام. بعد الانتهاء من المعالجة نرسل النتائج إلى الطبيب المعالج. إذا استدعت الحاجة، فإنّه من دواعي سرورنا أن نلتقي بكم كي نشرح النتائج ونتحدّث عن مغزاها.